إخوة الإيمان سيتمّ بإذن الله رفع أشرطة الإصدار الأول بالجودة العالية تبعًا       إخوةَ الإيمان: نَرجُو الإعانةَ على الخير وتنبيهنا على أيّ خطأ أو ملاحظة في الأشرطة وجزاكم الله خيرا       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 65 على واحد بِعُنوان: الإمامُ الألبانيُّ رحِمهُ الله عِند طبيبِ الأسنانِ       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 88 على واحد بِعُنوان: مسائلٌ مُهمّة في الأصولِ والحديثِ ومُصْطلَحِه       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 378 على واحد بِعُنوان: مَسائِلُ فِقهِيّةٌ عَبرَ الهاتِف مِن الإِخوَة في أَمريكَا ( 1 ).      

لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ المَوَاد العِلْمِيَّةِ لِهَذَا المَوْقِعِ عَلَى أيِ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأيِ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ، وعِنْدَ الله تَجْتّمِعُ الخُصُومُ.... قراءة المزيد


حُقُوقُ التَّسجِيلِ والطَّبعِ لِمُحمّد أحمَد أبُو لَيلَى الأَثَرِي بِصوتِ الإِمامِ الألبَانِي .رَقمُ الشَّرِيطِ 777 اضغَط لِلسّماعِ


موضوعاتُ الشّريطِ :

1 - نصيحة الشيخ بالتزام الكتاب و السنة على فهم السلف ، وذكر حديث العرباض بن سارية ( وعظنا رسول الله صلى الله عليه و سلم موعظة......) . 
2 - كيف يترقى المسلم في مدارج الدعوة إلى الله تعالى.؟ 
3 - ما كيفية علاج الفتور أو ضعف الإيمان لدى بعض الدعاة.؟ 
4 - كلام الشيخ على حديث الرجل الذي قتل تسعة و تسعين نفسا . 
5 - ما رأي فضيلتكم في وضع الدعوة السلفية عموماً وفي الكويت ومصر والسعودية خصوصاً . 
6 - ظهرت في بعض الدول العربية جماعة من أتباع سيد قطب تدعي أنها هم السلفيون حقاً . 
7 - هل الرسل يأتون صغائر الذنوب.؟ 
8 - هل هناك صفة الحجز لله سبحانه و تعالى أخذا من حديث الرحم . 
9 - هل هناك دليل من الكتاب والسنة يثبت أو ينفي ملامسة الرب جل و علا لعرشه.؟ 
10 - هل لابن القيم قولان في مسألة فناء نار عصاة الموحدين و بقاء نار المشركين.؟ 
11 - ما حكم الاستعانة بالجن في معرفة الغيب النسبي.؟ 
12 - ما هو الفهم الصحيح : لقوله ( أنا النبي لا كذب أنا ابن عبد المطلب ) مع نهي النبي صلى الله عليه و سلم عن التعبيد لغير الله.؟ 
13 - ما هو المعنى الصحيح : لقوله ( إذا أبردتم إليَّ بريداً فابعثوه حسن الوجه ).؟ و ما هي الحكمة من اختيار الوجه الحسن دون غيره.؟ و هل هذا له علاقة بالتفاؤل و التشاؤم.؟ 

}لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ مادَّة هذا الشّريط عَلَى أَيِّ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأَيِّ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ{