إخوة الإيمان سيتمّ بإذن الله رفع أشرطة الإصدار الأول بالجودة العالية تبعًا       إخوةَ الإيمان: نَرجُو الإعانةَ على الخير وتنبيهنا على أيّ خطأ أو ملاحظة في الأشرطة وجزاكم الله خيرا       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 65 على واحد بِعُنوان: الإمامُ الألبانيُّ رحِمهُ الله عِند طبيبِ الأسنانِ       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 88 على واحد بِعُنوان: مسائلٌ مُهمّة في الأصولِ والحديثِ ومُصْطلَحِه       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 378 على واحد بِعُنوان: مَسائِلُ فِقهِيّةٌ عَبرَ الهاتِف مِن الإِخوَة في أَمريكَا ( 1 ).       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 414 على واحد بِعُنوان: التّفصِيلُ في كيفيّة التّعامل مَع الذِّمّيِّين في هذا الزّمان      

لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ المَوَاد العِلْمِيَّةِ لِهَذَا المَوْقِعِ عَلَى أيِ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأيِ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ، وعِنْدَ الله تَجْتّمِعُ الخُصُومُ.... قراءة المزيد


حُقُوقُ التَّسجِيلِ والطَّبعِ لِمُحمّد أحمَد أبُو لَيلَى الأَثَرِي بِصوتِ الإِمامِ الألبَانِي .رَقمُ الشَّرِيطِ 777 اضغَط لِلسّماعِ


موضوعاتُ الشّريطِ :

1 - ما موقف المسلم من التفرق المذهبي والتحزب والتكتل الدعوي.؟ 
2 - بيان لجلباب المرأة المسلمة . 
3 - و ما مقدار طول الجلباب ؟ 
4 - ماذا على من باتوا خارج منى ظناً منهم أنهم داخل منى أيام التشريق.؟ 
5 - سئل عن أمور حصلت في أفغانستان.؟ 
6 - ما حكم الحمد بعد العطاس في الصلاة و حكم التشميت في الصلاة.؟ 
7 - ماذا على المرأة التي لم تقصر شعرها وتطيبت بعد رمي جمرة العقبة.؟
8 - هل حديث : ( من رمى جمرة العقبة إلخ..) شاذ كما يرى بعض العلماء.؟ 
9 - هل الحلق يوم العيد في الحج يحصل به التحلل بعد رمي الجمرة.؟ 
10 - ما معنى حديث : ( تزوج النبي صلى الله عليه وسلم ميمونة وهو محرم ) .
11 - كيف يرمي المتعجل الجمار في اليوم الثاني عشر.؟ 
12 - كيف نجمع بين نهيه المحرم عن النكاح وزواجه صلى الله عليه وسلم بميمونة وهو محرم .؟ 
13 - ما حكم قراءة المأموم الفاتحة خلف الإمام في الجهرية .؟ 
14 - كيف الجمع بين حديث : ( إذا دخل أحدكم المسجد فلا يجلس حتى يصلي ) ، وحديث ( لا صلاة بعد الفجر حتى تطلع الشمس ) ؟ 

}لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ مادَّة هذا الشّريط عَلَى أَيِّ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأَيِّ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ{