إخوة الإيمان سيتمّ بإذن الله رفع أشرطة الإصدار الأول بالجودة العالية تبعًا       إخوةَ الإيمان: نَرجُو الإعانةَ على الخير وتنبيهنا على أيّ خطأ أو ملاحظة في الأشرطة وجزاكم الله خيرا       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1263 على واحد بِعُنوان: سَبب شِدّة الإمام الألباني في ردِّه على بعض المُخالفين * حوار مع أحد مُريدي السّقّاف ومَسائل فقهيّة أخر       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1180 على واحد بِعُنوان: الدّعوةُ السّلفيّةُ أصولٌ ومبادئُ ونواقض       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1181 على واحد بِعُنوان: الرّدُّ على شُبهات الطّباعيّة النّقشَبَنديّة وجَمعيتِهم "بَيادر السّلام" الكويتيّة وشَيخاتهم أميرة جبريل وفادية الطّبّاع.       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1182 على واحد بِعُنوان: التّحذير من طُرُقِ الطّباعيّة الصُّوفيّة النّقشبنديّة والأحباش الضّالّة.       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1230 على واحد بِعُنوان: مَجالِسُ رِحلةِ وادِي المُوجب العِلميّة 1       

لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ المَوَاد العِلْمِيَّةِ لِهَذَا المَوْقِعِ عَلَى أيِ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأيِ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ، وعِنْدَ الله تَجْتّمِعُ الخُصُومُ.... قراءة المزيد


حُقُوقُ التَّسجِيلِ والطَّبعِ لِمُحمّد أحمَد أبُو لَيلَى الأَثَرِي بِصوتِ الإِمامِ الألبَانِي .رَقمُ الشَّرِيطِ 777 اضغَط لِلسّماعِ


موضوعاتُ الشّريطِ :

  1. خطبة الحاجة . 
  2. (إنما جعل الإمام ليؤتم به) ومسابقة الإمام بآمين . 
  3. كيف نصلي خلف أئمة المساجد وهم مخالفون للسنن ؟ 
  4. إذا كان الإمام لا يستطيع أن يجلس للتشهد فهل نتابعه ؟ 
  5. ما صحة حديث (ما أخذ بسيف الحياء فهو حرام) ؟ 
  6. ما عقوبة التحريض على القتل علما بأن المحرض هو والد القاتل ؟ 
  7. هل يجوز الجلوس على مائدة مع أناس يصيبون حداً من حدود الله ؟ 
  8. كلام الشيخ عن حديث (الرجل يدخل حليلته الحمام) 
  9. هل يجوز سكن إخوة مع زوجاتهم في منزل واحد ؟ 
  10. شرح الشيخ لمعنى كلمة ( حمو ) وحديث ( إياكم والدخول على الكنّات ) 
  11. تفسير قول الله تعالى : {وإذا سألتموهن متاعاً فاسألوهن من وراء حجاب } وما هو حكم لبس النقاب للمرأة ؟ وما هو الدليل ؟ 

}لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ مادَّة هذا الشّريط عَلَى أَيِّ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأَيِّ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ{