إخوة الإيمان سيتمّ بإذن الله رفع أشرطة الإصدار الأول بالجودة العالية تبعًا       إخوةَ الإيمان: نَرجُو الإعانةَ على الخير وتنبيهنا على أيّ خطأ أو ملاحظة في الأشرطة وجزاكم الله خيرا       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1263 على واحد بِعُنوان: سَبب شِدّة الإمام الألباني في ردِّه على بعض المُخالفين * حوار مع أحد مُريدي السّقّاف ومَسائل فقهيّة أخر       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1180 على واحد بِعُنوان: الدّعوةُ السّلفيّةُ أصولٌ ومبادئُ ونواقض       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1181 على واحد بِعُنوان: الرّدُّ على شُبهات الطّباعيّة النّقشَبَنديّة وجَمعيتِهم "بَيادر السّلام" الكويتيّة وشَيخاتهم أميرة جبريل وفادية الطّبّاع.       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1182 على واحد بِعُنوان: التّحذير من طُرُقِ الطّباعيّة الصُّوفيّة النّقشبنديّة والأحباش الضّالّة.      

لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ المَوَاد العِلْمِيَّةِ لِهَذَا المَوْقِعِ عَلَى أيِ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأيِ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ، وعِنْدَ الله تَجْتّمِعُ الخُصُومُ.... قراءة المزيد


حُقُوقُ التَّسجِيلِ والطَّبعِ لِمُحمّد أحمَد أبُو لَيلَى الأَثَرِي بِصوتِ الإِمامِ الألبَانِي .رَقمُ الشَّرِيطِ 777 اضغَط لِلسّماعِ


موضوعاتُ الشّريطِ :

1 - هل يصح استدلال التكفيريين بحادثة التتار وجنكيز خان وأنهما شرعا حكم غير حكم الله على تكفير من لم يحكم بما أنزل الله . 
2 - هل يشترط ذكر حسنات الرجل عند الرد عليه.؟ 
3 - هل يمكن أن يكون الرجل سنياً وهو متلبس ببعض البدع.؟ 
4 - كلام الشيخ الألباني على عبدالحليم أبو شقة .
5 - ثناء الشيخ الألباني على أبي الحسن المأربي . 
6 - ما حكم تقسيم الأحكام الشرعية إلى أصول وفروع.؟ 
7 - وجوب الأخذ بأحاديث الآحاد في العقائد والأحكام . 
8 - إذا أخذ رجل بقول صحابي ما وكان قد خالفه صحابي آخر فهل يجوز أن ينسب هذا الرجل إلى البدعة إذا كان هذا القول الذي أخذ به خلاف السنة.؟
9 - إذا كان الحاكم المسلم يعطل الحدود فهل يجوز للأفراد أن يقيموا الحدود فيما بينهم.؟ 
10 - هل يجوز الاستيلاء على أموال الكفار وممتلكاتهم.؟ 
11 - نقل ثناء الشيخ مقبل - رحمه الله - على الشيخ الالباني - رحمه الله - وثناء الشيخ الألباني على الشيخ مقبل . 
12 - رؤية رئيت للشيخ الألباني . 

}لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ مادَّة هذا الشّريط عَلَى أَيِّ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأَيِّ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ{