إخوة الإيمان سيتمّ بإذن الله رفع أشرطة الإصدار الأول بالجودة العالية تبعًا       إخوةَ الإيمان: نَرجُو الإعانةَ على الخير وتنبيهنا على أيّ خطأ أو ملاحظة في الأشرطة وجزاكم الله خيرا       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1250 على واحد بِعُنوان: مَواقِفُ الإمامِ ابنِ بَاز النّبيلة مَع الإمام الألباني * الإمام الألباني يَروي حُسن خَاتمةِ زوجتِه الأُولى أمِّ عبدِ الرّحمن .....       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1251 على واحد بِعُنوان: كلمةٌ وتفصيلٌ حَول اختِلاف المطالِع صِيامًا وإفطارًا ومسائل فقهيّة وعقديّة أخرى       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1255 على واحد بِعُنوان: اتِّخاذ اختِلاف العُلماء ذَريعةً للتّساهل واتِّباع الهوَى*مَسائِل فِي القِراءات*حُكم تَخطِّي المَساجد       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1256 على واحد بِعُنوان: صُورة مِن صوَر القِمار في أمريكا * الحذرُ مِن صُوفيَّات ابن القيّم في كِتاب مدارج السّالكين * صلاة التّراويح إِحدَى عَشرة ركعة مَع إمام يُصلِّي عِشرين ركعةً      

لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ المَوَاد العِلْمِيَّةِ لِهَذَا المَوْقِعِ عَلَى أيِ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأيِ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ، وعِنْدَ الله تَجْتّمِعُ الخُصُومُ.... قراءة المزيد


حُقُوقُ التَّسجِيلِ والطَّبعِ لِمُحمّد أحمَد أبُو لَيلَى الأَثَرِي بِصوتِ الإِمامِ الألبَانِي .رَقمُ الشَّرِيطِ 777 اضغَط لِلسّماعِ


موضوعاتُ الشّريطِ :

رحلة عائليّة : أبو مالك محمد شقرة، علي الحلبي، وفيق النّدّاف، محمد أبو ليلى الأثري...
1- تتمّة الكَلام: كلمة حَول التّجافي والتّباعد بين طَلبَة العلم.
2- أهميّة العالم والمربّي في مسيرةِ طالب العِلم.
3- التّقصير في الجانب العملي وعدم الامتِثال للنّصائح وتطبيقها.
4- أسباب عدم الامتِثال للأوامر والتّعاليم.
5- العلاج هو وجود مُربِّي عالم يُقدّر الأشخاص والأحوال والأمور حقّ قدرها.
6- الكُحول المضاف لِلخمر والعطور.
7- استعمال الصّابون المعطر للمُحرِم.
8- تحرِّي السُّترة لِلمسبُوق بعد سلام الإمام.
9- الأخطاء النّاتجة عن التّطبيق العَملي لِلأمور الفِقهيّة النّظريّة دون مُراعاة حَيثيّات أُخرى.
10- دِراسة مصطلح الحديث نظريًّا يوقِع في أخطاء تُكتَشف بالتّطبيق العملي.
11- الإمام الألباني: كُنتُ من المغرورين بتوثيق ابن حِبّان.

}لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ مادَّة هذا الشّريط عَلَى أَيِّ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأَيِّ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ{