إخوة الإيمان سيتمّ بإذن الله رفع أشرطة الإصدار الأول بالجودة العالية تبعًا       حَديثُ "الأَمَة" ومُصافحة النّساء * تَعليقُ الألباني على خِطاب صدّام * حَديثُ: البراءةُ مِن الكُفر والنّفاق / رقم الشريط: 1134       اتِّهام رئيس الحكومة الجزائريَة لِلإمام الألباني بالتّحريض حديثُ "لا تُوتِروا بِثلاث" الجمعُ بَين القِراءات في الصّلاة الواحِدة سُلوكُ المرأة المسلِمة في بِلادِ الكُفر / رقم الشريط: 1138       رسالةٌ مِن ابن الخطّاب المجاهِد في الشِّيشان / رقم الشريط: 1190      

لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ المَوَاد العِلْمِيَّةِ لِهَذَا المَوْقِعِ عَلَى أيِ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأيِ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ، وعِنْدَ الله تَجْتّمِعُ الخُصُومُ.... قراءة المزيد


حُقُوقُ التَّسجِيلِ والطَّبعِ لِمُحمّد أحمَد أبُو لَيلَى الأَثَرِي بِصوتِ الإِمامِ الألبَانِي .رَقمُ الشَّرِيطِ 777 اضغَط لِلسّماعِ


موضوعاتُ الشّريطِ :

1- تتمّة الكَلام: هَل لِلزّوجة الأولى الحقّ في اشتِراط َعدم سُكنى الزّوجة الثّانية مَعها في نفس البيت.
2- مُكالمة هاتفيّة مِن السّعودية.
3- الإمام الألباني يطلب مِن المتّصل قراءة رقم الهاتف من اليمين إلى الشّمال وليس العكس.
4- رغبة الشّيخ ناصر العُمر في لِقاء الإمام الألباني.
5- سؤال من الجزائر: حَلق اللّحية أو السّجن أو الموت.
6- قِتال بين حِكمتيار وشاه مسعود في أفغانستان.
7- متّصِل جزائري مِن بريطانيا: أريد العَودة إلى الجزائر فهل يجوز لي حَلق اللّحية؟
8- حقيقة فتوى: قليلٌ مِن الحرام في كثير مِن الحلال يجوز.
9- هل التّقويم الفلكِي صحيح في جميع المناطِق بخصوص طلوع الفَجر.
10- مَتى يفقِد الماء طهوريّته.
11- الصَّوم بِسبب حَلق الشّعر في الحجّ بِسبب المرض هل يكون في الحجّ أو عند العَودة لِلبِلاد.
12- دليل زيادة "ومغفرته" في ردّ السّلام.
13- هاتِف من ألمانيا: ممرّض في مركز لِلعَجزة يضطرّ إلى مُشاهدة أو لَمس عَورات الرّجال أو النّساء الكِبار في السّنّ. 
14- أحد الأشخاص تورّع عن أكل الطّعام عند هذا الممرِّض.
15- سُؤال عن تهريب بَعض الكُتب لِبعض الدّول التي تمنع دُخولها.
16- هل وَرد في السُّنة الاستِعاذه مِن النّار بعد المغرب سَبع مرّات؟
17- هل لِلعبادة والطّاعة في اللّيل أثر على الوَجه في النّهار.
18- "سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ" المُراد الوضاءة وليس الدّمغة على الجبهة التي قد يتصنّعها بعض المُرائين.
19- الحديث الوارِد في فِراسة المؤمِن.
20- سُؤال عن حال "الشّيخ علي الحلبي" رَحمه الله، ورسالته حَول الدّعوة وانتِقاد بعض الأشخاص.

}لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ مادَّة هذا الشّريط عَلَى أَيِّ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأَيِّ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ{