إخوة الإيمان سيتمّ بإذن الله رفع أشرطة الإصدار الأول بالجودة العالية تبعًا       إخوةَ الإيمان: نَرجُو الإعانةَ على الخير وتنبيهنا على أيّ خطأ أو ملاحظة في الأشرطة وجزاكم الله خيرا       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 925 / 1 بِعُنوان: العمليّات الاستشهاديّة في فلسطين.       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 927 / 1 بِعُنوان: الأولى: كلمةٌ مؤثّرةٌ للشّيخ علي الحلبي في الدِّفاع عن الإمام الألباني ونَسبِه*الثانية: تنبيهاتٌ وتصويباتٌ شرعيّةٌ حول الأذان والإقامة*الثالثة: الكيلُ بمكيالَين بين الإمام الألبان       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 928 / 1 بِعُنوان: نصيحةٌ غاليةٌ لِمَن ابتُلِيَ بالمسّ أو السِّحر ومسائل فقهيّة أخرى.        إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 929 / 1 بِعُنوان: حوارٌ بين الإمام الألباني والشّيخ الحلبي عن بعض الكُتب الحديثيّة وطبعاتها، وتقدير الشّيخ صالح آل الشّيخ للإمام الألباني رحمه الله.       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 932 / 1 بِعُنوان: عِصام العطّار وأحواله مع العقيدة السّلفيّة والإخوان المسلمين * ومسَائل فقهيّة أخرى.      

لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ المَوَاد العِلْمِيَّةِ لِهَذَا المَوْقِعِ عَلَى أيِ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأيِ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ، وعِنْدَ الله تَجْتّمِعُ الخُصُومُ.... قراءة المزيد


حُقُوقُ التَّسجِيلِ والطَّبعِ لِمُحمّد أحمَد أبُو لَيلَى الأَثَرِي بِصوتِ الإِمامِ الألبَانِي .رَقمُ الشَّرِيطِ 777 اضغَط لِلسّماعِ


موضوعاتُ الشّريطِ :

1- حوار بين الإمام الألباني والشّيخ محمّد شقرة رحمهما الله.
2- عدم إثارة الخلافات والتّعصّبات بسبب المسائل الفقهيّة.
3- صيامُ يوم السّبت ونصيحة في مسائل اختلفَ فيها الفقهاء.
4- شرح حديث: صيام يوم السّبت لا لك ولا عليك.
5-... بين مكة والمدينة
6- النّهي عن بيع حاضر لبادي....
7- الشّرط في البيع.
8- هل يجوز بيع الثّمار قبل نضجها ؟
9- المذهب الظاهري: النّهي عن البول في الماء الرّاكد.
10- هل من لم يشترط في الحجّ عليه إعادة الحجّ؟
11- هل طواف الإفاضة يجزئ عن طواف الوداع ؟ لا.
12- الشّيخ هيثم سرحان: اجتماع العيد مع الجمعة.
13- وهل يصلّي الظهر في البيت ؟ لا.
14- امرأة حاضت قبل أن تدخل العمرة.

}لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ مادَّة هذا الشّريط عَلَى أَيِّ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأَيِّ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ{