إخوة الإيمان سيتمّ بإذن الله رفع أشرطة الإصدار الأول بالجودة العالية تبعًا       إخوةَ الإيمان: نَرجُو الإعانةَ على الخير وتنبيهنا على أيّ خطأ أو ملاحظة في الأشرطة وجزاكم الله خيرا       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 967 على واحد بِعُنوان: واجبُ الابنِ اتِّجاه الوَالِد الفَاسِق * تفصيلٌ حولَ الحَلف على المصحف * ومسائل فقهيّة أخرى​        إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 968 على واحد بِعُنوان: الذّهب المحلّق والفَرق بين العَالِم والمُفتِي ومسائل فقهيّة أخرى        إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 969 على واحد بِعُنوان: العقلُ في القَلب ومَسائِل تحديد البَدءِ بِاليَمين.      

لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ المَوَاد العِلْمِيَّةِ لِهَذَا المَوْقِعِ عَلَى أيِ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأيِ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ، وعِنْدَ الله تَجْتّمِعُ الخُصُومُ.... قراءة المزيد


حُقُوقُ التَّسجِيلِ والطَّبعِ لِمُحمّد أحمَد أبُو لَيلَى الأَثَرِي بِصوتِ الإِمامِ الألبَانِي .رَقمُ الشَّرِيطِ 777 اضغَط لِلسّماعِ


موضوعاتُ الشّريطِ :

أكرم زيادة / الشيخ مُقبل الوادِعي
1- الشّيخ أكرم زيادة ينقل سؤالا للإمام الألباني من العلّامة مقبل الوادعي باليمن حول أسامة بن لادن.
2- هل يجوز الخروج على الحُكّام.
3- وُجوب إعداد العُدّة الإيمانيّة والماديّة لجهاد الكفّار والخروج على الطّغاة.
واجب المسلمين اليوم يقوم على ركيزتين: التّصفية والتّربية.
4- فتنة جهيمان في السُّعودية، وفتنة مصر وقتل السّادات، وفتنة سوريا، وأخيرا فتنة الجزائر: مِثال عن فشل هذا التيّار، وتسبّبهم في تأخير الدّعوة الإسلاميّة وتقهقُرها.
5- الإسلاميُّون في الجزائر ثاروا على الحكّام ولم يعدّوا العدّة الشّرعية لذلك.
6- لا نُؤيّد الخروج في أيِّ مكان وفي أيِّ دولة إسلاميّة.
7- لا تشابُه بين ما يقعُ في أفغانستان وما يحاول البعض إيقاعه في دُوَلٍ إسلاميّة أخرى.
8- قام المجاهدون الأوّلون في أفغانستان بواجِبهم وكادوا يقطفون الثّمار لَولا أنّ التّحزّب مزّقهم وشتّت شملهم.
9- الشّيخ أكرم زيادة: ما رأيُكُم في تكفيرُ الحُكّام بسبب تَبنِّيهم ناقض مِن نواقض الإسلام، وجعل ذلك مسوِّغًا للخروج عليهم؟
10- ليسَ كلُّ مَن وَقع في الكُفر خارجًا مِن الملّة.
11- قول ابنِ عبّاس رضي الله عنه "كُفر دون كُفر"، الكفر العقدي والكُفر العملي.
12- يجبُ الجمعُ بين التّصفية والتّربية مِن جِهة، والعدّة المادّيّة لإقامة الدّولة الإسلاميّة من جِهةٍ أُخرى.

}لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ مادَّة هذا الشّريط عَلَى أَيِّ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأَيِّ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ{