إخوة الإيمان سيتمّ بإذن الله رفع أشرطة الإصدار الأول بالجودة العالية تبعًا       إخوةَ الإيمان: نَرجُو الإعانةَ على الخير وتنبيهنا على أيّ خطأ أو ملاحظة في الأشرطة وجزاكم الله خيرا       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 123 على واحد بِعُنوان: استبدال إلقاء السّلام عند الافتراق بكلمة في أمان الله ومسائل فقهية أخرى       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1241 / 1242 على واحد بِعُنوان: جَلسَة طيِّبة مَع أخٍ فِرنسِي دَخلَ الإسلامَ        إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1247 على واحد بِعُنوان: تَوزيعُ الميراث في حياةِ الوَالِد * اختِلافُ المحدِّثين في أحكامِهم على الحديثِ الوَاحِد * مَسائِل مُهمّة في المعامَلاتِ الماليّةِ      

لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ المَوَاد العِلْمِيَّةِ لِهَذَا المَوْقِعِ عَلَى أيِ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأيِ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ، وعِنْدَ الله تَجْتّمِعُ الخُصُومُ.... قراءة المزيد


حُقُوقُ التَّسجِيلِ والطَّبعِ لِمُحمّد أحمَد أبُو لَيلَى الأَثَرِي بِصوتِ الإِمامِ الألبَانِي .رَقمُ الشَّرِيطِ 777 اضغَط لِلسّماعِ


موضوعاتُ الشّريطِ :

1 - تتمة الكلام السابق حول مسألة البقاء في بلاد الكفر . 
2 - حكم الجهاد في أفغانستان وفلسطين وبلاد أخرى أعلن فيها الجهاد .؟ 
3 - ظهرت جماعة تنتمي إلى عبدالله الحبشي يعتدون على المسلمين بالقوة ، فهل نجابههم.؟ 
4 - كلام الشيخ الألباني على عبد الله الحبشي , وذكر حديث الجارية . 
5 - هل الاستدلال ( بحديث معاوية بن الحكم السلمي الذي تكلم في الصلاة جاهلاً )على أن من تكلم ناسيا أو جاهلا لا تبطل صلاته , صحيح.؟ 
6 - هل يجوز للمسلم أن يتعبد بمذهب معين.؟ 
7 - كلام الشيخ على بعض المسائل المختلف فيها مثل ( الوضوء من لمس المرأة و أكل لحم الإبل , و تقبيل المرأة , و غيرها ........... ) . 
8 - كلام الشيخ على ترك التعصب لمذهب معين ، وأن التدين بالتقليد هو البدعة والضلال .
9 - ما معنى لفظة القرن من الحديث ( خير القرون قرني ....... ).؟ ومتى يوجد مجدد القرن.؟
10 - إزالة الشيخ للفهم الخاطئ من حصر التجديد في الدين فقط ، وبيان أنه عام وأوسع من ذلك . 
11 - بيان الشيخ أنه قد يكون في القرن الواحد مجددون ولا يفهم من الحديث تقييده بمجدد واحد فقط .

}لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ مادَّة هذا الشّريط عَلَى أَيِّ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأَيِّ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ{