إخوة الإيمان سيتمّ بإذن الله رفع أشرطة الإصدار الأول بالجودة العالية تبعًا       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1444 على واحد بِعُنوان: حِوارٌ مع إخواني تائِبٍ ونصائِحٌ غَالية لَهُ * حَادثة هُجوم الصُّوفي عبد الجليل عَلى مَسجد صلاح الدّين       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 949 على واحد بِعُنوان: جَنازة الشّيخ أبي مَاهر إبراهيم بَنات رَحمه الله       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 193 على واحد بِعُنوان: اظفر بِذات الدِّين تَرِبت يَداك الشريط الأول.       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 194 على واحد بِعُنوان:{اظفر بِذات الدِّين تَرِبت يَداك / الشريط الثاني}       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 983 على واحد بِعُنوان: تنبيهٌ سديدٌ وتوجيهٌ رشيدٌ مِن الإمام الألباني لِلمُصلِّين المأمومِينَ.       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1202 على واحد بِعُنوان: الإقامةُ في بلادِ الكُفرِ (أمريكا) وآثارُها عَلى المسلِم ومسائل فقهية أخر.       إخوةَ الإيمانِ تمَّ رفعُ شريطٍ من الإصدارِ الجديدِ بِرقم 1203 على واحد بِعُنوان: خطرُ الأحباشِ على أهل السُّنّة وتحريفِهم لحديثِ الجاريةِ * هل المسلمُ مُلزمٌ بالأخذِ مِن مَذهبٍ مُعيَّنٍ      

لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ المَوَاد العِلْمِيَّةِ لِهَذَا المَوْقِعِ عَلَى أيِ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأيِ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ، وعِنْدَ الله تَجْتّمِعُ الخُصُومُ.... قراءة المزيد


حُقُوقُ التَّسجِيلِ والطَّبعِ لِمُحمّد أحمَد أبُو لَيلَى الأَثَرِي بِصوتِ الإِمامِ الألبَانِي .رَقمُ الشَّرِيطِ 777 اضغَط لِلسّماعِ


موضوعاتُ الشّريطِ :

مَزرعة الأخ طاهر عُصفور بِوادي المُوجب
1- تتمّةُ الكلام: ليس كلّ حديثٍ صحيحٍ تُحدَّث به العامّة (حديث معاذ: أفلا أبشِّرُ به النّاس؟ قال: "لا تبشِّرهم فيتَّكِلوا!".
2- حديث عمر بن الخطّاب وأبي هريرة: "...دَعهم يَعمَلوا..."
3- كُلّ مَن قال لا إله إلّا الله يدخل الجنّة.
4- سَببُ تفضِيل الإمام الألباني لِقيادة السّيّارة.
5- تقدير المصلَحة والمفسدَة المترتِّبة على تبليغ العِلم والأمر بالمعروفِ والنّهي عَن المُنكرِ.
6- ضعفُ حديث "وسِّطوا الامام، وسُدُّوا الخلَل" (ضعيف سنن أبي داود رقم 106)، ولكن جَرى عَمل المسلِمين عَلى ذلك في صَلاة الجمَاعة.
7- العَمل بالحديثِ الضّعيفِ، وعَمل جماعةِ المسلمين.

 

}لَا نَسْمَحُ بِعَرْضِ مادَّة هذا الشّريط عَلَى أَيِّ مَوْقِعٍ آخَرَ، وَلَا بِأَيِّ شَكْلٍ مِنَ الأَشْكَالِ{